*رمضان مدرسة لتجديد الإيمان

عباد الله إن استقبالنا لرمضان يجب أن يكون بالحمد والشكر لله جل وعلا، والفرح والاغتباط بهذا الموسم العظيم، (قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ) [يونس:58].والتوبة والإنابة من جميع الذنوب والمعاصي، وأي عبدٍ لم يلم بشيءٍ منها؟ كما يجب الخروج من المظالم، وأداء الحقوق إلى أصحابها، وفتح باب المحاسبة الجادة للنفوس، والمراجعة الدقيقة للمواقف،

والعمل على الاستفادة من أيامه ولياليه صلاحاً وإصلاحاً، بهذا الشعور والإحساس يتحقق الأمل المنشود، وتسعد الأفراد والمجتمعات بإذن الله.
أما أن يدخل رمضان ويراه بعض الناس تقليداً موروثاً وأعمالاً صورية محدودة الأثر ضعيفة العطاء، بل لعل بعضهم أن يزداد سوءاً وانحرافاً والعياذ بالله، فذلك انهزام نفسي، وعبثٌ شيطاني، له عواقبه الوخيمة على الفرد والمجتمع، وقد قال صلى الله عليه وسلم فيما أخرجه البخاري و مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه: {من صام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه }^ ألا فلتهنأ الأمة الإسلامية جميعاً بحلول هذا الشهر العظيم، وليهنأ المسلمون قاطبة بهذا الوافد الكريم.
إنه فرصة للطائعين للاستزادة من العمل الصالح، وفرصة للمذنبين للتوبة والإنابة، كيف لا يفرح المؤمن بفتح أبواب الجنان؟! وكيف لا يفرح المذنب بإغلاق أبواب النيران؟! يا لها من فرصٍ لا يرحم فيها إلا مرحوم، ولا يحرمها إلا محروم! ويا بشرى للمسلمين بحلول شهر الصيام والقيام!
فالله الله عباد الله في الجد والتشمير دون استثقالٍ لصيامه! واستطالة لقيامه، واستبطاءٍ لأيامه! وحذار حذار من الوقوع في نواقضه ونواقصه! أو تعاطي مفطراته الحسية والمعنوية! وقد أخرج البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه: أنه صلى الله عليه وسلم قال: {من لم يدع قول الزور والعمل به والجهل فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه }^.
إخوة الإيمان! إن شهر رمضان آتٍ بعد لحظات:
جاء شهر الخيرات بالبركات فأكرم به من زائرٍ هو آت
فالذين يستقبلونه على أنه شهر جوعٍ ونومٍ، وحرمانٍ نهاري، وشبع وسهر ليلي، وأعمالٍ وأقوالٍ لا تجاوز اللسان، ولا يعمر به جنان، لن يستفيدوا من معطياته، ولن ينهلوا من خيراته.
وأما الذين يستقبلونه على أنه مدرسة لتجديد الإيمان، ومحطة لتهذيب الأخلاق والسلوك، وتقوية الضمائر والأرواح، وانطلاقة جادة لحياة أفضل، ومستقبلٍ أكمل، فهؤلاء هم المستثمرون على الحقيقة، قد أغذوا السير وأعدوا الحياة لتروح نسماته، والنهل من خيراته وبركاته، هؤلاء هم الخليقون بالرحمات، الحقيقون بالخيرات، الجديرون بالعطايا والهبات، المبشرون بروح الجنات، هؤلاء بإذن الله هم المعول عليهم بعد الله في صلاح الأوضاع، واستنزال النصر والعزة، وكسب الجولات، في إسعاد المجتمعات، ومواجهة التحديات.
إن الواجب علينا -يا عباد الله- شكر نعمة الله على ما نعيشه من أمنٍ وأمان، وأن نقدم لإخواننا المسلمين المضطهدين في دينهم في كل مكان، ما نستطيعه من دعاءٍ وبذل وعطاء لا سيما من ذوي المال واليسار، والغنى والاقتدار، في تلمس احتياجات إخوانهم الذين تربطهم بهم عقيدة الإسلام، كيف لا وقد حلَّ فينا شهر الخير والبركة، وهو شهر الجود والبذل والعطاء، فلنتحسس إخواننا المحتاجين من قريبٍ وبعيد، فنمد لهم يد العون والمساعدة، وهذا من واجب الأخوة الإسلامية.
وهمسة محبٍ ناصح في أذن كل من يواقع معصية، أو يقترف خطيئة، فإن شهر رمضان فرصة للإقلاع والندم والتوبة والإنابة، وهو مدرسة الصبر والتحمل والقوة والإرادة، فلنبادر جميعاً إلى الكف عن الوقوع في أي لونٍ من ألوان المحرمات في حقوق الله أو في حقوق عباد الله، لاسيما والأجواء الإيمانية والأوقات الروحانية تعين على ذلك، كيف لا والعمر قصير، والأجل يأتي بغتة. والله المستعان.

* جزء من محاضرة (رمضان مدرسة لتجديد الإيمان) للشيخ عبدالرحمن السديس

( http://islamweb.net )


أرسلها عبر الفيس بوك
انشرها عبر تويتر

عزيزي زائر المدونة أشكرك على تلطفك بالمحافظة على النقاش الهادئ و المتزن و الهادف للإستفادة و الإفادة. تحياتي ... ياسر

13 responses to “*رمضان مدرسة لتجديد الإيمان”

  1. o T h M a N

    الله يجعلنا وإياكم من المقبولين.

  2. فهد العتيق

    كل عام وانت بخير ولجميع زوار مدونة ياسر الغسلان

  3. صطيف

    كل عام انتم بخير

    وشهركم مبارك

    مصطفى

  4. أحمد بدرة

    تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال ,,

  5. مساعد

    جزى الله القائل والناقل خير الجزاء وبارك فيكم وجعل ذلك في ميزان حسناتكم..

    شكرا أستاذ ياسر ..أقتطاف جميل وممتع يعيد القلوب للصواب ولأغتنام هذا الشهر الفضيل ..

  6. مشاعل

    الله يتقبل صيامكم وقيامكم ,,
    كل عام وإنتم بخير

  7. محمد الشهري

    تقبل الله من الجميع ، وكل عام وانت طيب يا ياسر وجميع اللي علقوا 🙂

  8. Hanan

    كل عام وانت بخير
    والله يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال

  9. female

    كل عام وانت طيب ،
    رزقنا الله وإياك الطاعة والعبادة ،
    🙂

  10. Ahmed Alattas

    كل عام و أنت بخير ياسر .
    و اعننا و اعانك الله على صيامه و قيامه .

    كل الحب .
    🙂

  11. معمر الغسلان

    كل عام وانت بخير ياولد العم واعاننا الله واياك والجميع على حسن صيامه وقيامه

  12. ar0o0o0j

    كل عام وانتم بخير 🙂

  13. Carroll B. Merriman

    I simply want to mention I’m newbie to blogging and seriously enjoyed this blog. Probably I’m likely to bookmark your blog . You amazingly come with excellent stories. Thank you for revealing your web page.

اترك تعليقاً