أسماء ١

ماجد عبدالله
كنت منذ الصغر مشجعا متحمسا لنادي الهلال، فهو النادي الذي أشبعني منذ طفولتي بأحاسيس الإنتصار و رفاهية التمخطر على منصات التتويج، و لكن بقي إسم ماجد عبدالله حلما في مخيلة ذلك الطفل و الذي طالما تمنى أن يكون صاحب الأهداف الرأسية و السهم الملتهب كما كان يسمى هلاليا ليزيد هلاليتنا غرورا بأن الغزال الأسمر أصبح أحد أوجه
هذا الهلال المتألق و المتربع على القمة ليصبح به هلالا متربع على ما فوق القمة ليترك للجميع من بعده اللهو في ملاعب العامه بينما الهلال هناك في العالي يشاهد و يتأمل و ربما يتشمت خبثا و غرور.

روبن هود
لدى الحالمين كان هذا الإسم يعني أن تكون لصا و في ذات الوقت تكون محبوب، و لعل الحالمين بنظرتهم هذه تأملوا في أن تكون اللصوصية في يوم ما مهنة شريفه، خصوصا إذا ما بررناها بأنها تخدم المظلوم و تحجّم و تضع حدودً للظالم.
روبن هود بالنسبة لي هو التعريف المبسط للعالم الذي نعيش فيه اليوم، فقد تداخلت المعاني و المثل و أصبح الأسود أبيض و الأبيض أسود و لم يعد في عالمنا هذا إلا أعداد كبيره من روبن هودات يوصفون بقادة دول و قادة رأي.

عبدالعزيز الخويطر
كان هذا الإسم هو الوحيد الذي كنا نحفظه من أسماء وزراء حقبة الثمانينيات و التسعينيات الميلادية، فقد شغل وظيفة وزير المعارف في السعودية لسنوات عدة حتى أصبح الجيل الذي سبقني و الذي أتى من بعدي يسمى جيل الخويطر، و لا شك في أن إدارته لتلك الوزارة أثرت على مجتمعنا خصوصا من الناحية التعليمية و ذلك من خلال الكم الهائل من المناهج النظرية و المقرارات التي لم تفد أجيالنا في شئ بل أنتجت لنا جيل البطالة المقنعه و الذي آفرز بدوره لنا منظري ١١ سبتمبر و ما بعد، و لكن رغم هذا لا بد أن أقول بأن كتابه “أي بني” كان له الأثر الأكبر على حياتي من الناحية العملية فقد كان الكتاب الذي إستند عليه العمل التلفزيوني الذي أشرفت على تصويرة ” في الأيام الأولى لإحترافي العمل الإعلامي كمتفرغ (مسلسل”زمن المجد”) و هو العمل الذي كان له الأثر الأكبر على في صقل مهاراتي الإدارية و تدريبي على أسس العلاقات العامه و التعامل مع الناس كأفراد و كمؤسسات و كمنظمات تجارية ربحية.

فشكرا لك و سامحك الله يا معالي الوزير.

جمال خاشقي
في حديث عن القيادة في مؤسساتنا الإعلامية السعودية قال أحد طلبتي عندما سألت عن رأيهم فيمن يمكن أن يوصف بأنه من قادة العمل الإعلامي السعودي فقال أحدهم بأن جمال خاشقجي رئيس تحرير جريدة الوطن السعودية يعد من قادة الرأي في المملكة و ذلك إنطلاقا من كونه حسب رأيه يقود تيارا مناهضا و مواجها للتيار الديني المتشدد في المملكة و هو الرأي الذي واجهه بالمقابل آراء أخرى من بعض الطلبه و الذين تنوعت آرائهم حول هذا القول و تنوعت ما بين التأكيد على كون جمال خاشقجي و ما يمثله يعد تيارا ملحوظا و له أساس شعبي و ما بين الرأي القائل بأنه جزء من تيار نخبوي لا يمكن إعتبار أن له إمتداد جماهيري مهما علا صوته و مهما كان له من أتباع في غالبه يتبع الصوت كالغنم.
المؤكد من ذلك الحوار هو أن الإعلامي في نظر الجيل الحالي هو قائد للرأي و لم يعد كما كان في الماضي كاتب عامود أو مراسل صحفي أو معلق سياسي يكتب ما يقال له و يؤكد ما يقال له و ينفي ما يقال له.


أرسلها عبر الفيس بوك
انشرها عبر تويتر

عزيزي زائر المدونة أشكرك على تلطفك بالمحافظة على النقاش الهادئ و المتزن و الهادف للإستفادة و الإفادة. تحياتي ... ياسر

7 responses to “أسماء ١”

  1. ابراهيم

    ما أقول اللى ياحظ طلابك بس

  2. فهد العتيق

    تنوينه منتازه بو عبدالعزيز من زمان عن التدوينات

  3. يزيد

    في انتظار المزيد من الاسماء وانطباعاتك الشخصية عنها ، هل لنا ان نطرح عليك اسماء معينه ؟ ام تفضل ما تلقيه امواج ذاكرتك على شاطئ المدونة ؟

  4. مريم النقيب

    يختبى خلف الأسماء قصص لا تنتهي

    ياسر الغسلان
    انسان مراوغ بدهاء يجمع بين الوطن كمشاعر وفاء وبين القضية والثمار التي نستقيها منها وبين هذا وذاك فهو حالة صحوة بعصر وزمن الغفوات..

    🙂

  5. سدرة

    أسماء ١
    ٣ رجال. واسطورة
    لاعب. وزير. اعلامي. أسطورة
    في انتظار أسماء ٢
    🙂

  6. Johnnie Vaccaro

    I just want to say I’m new to weblog and absolutely enjoyed you’re page. More than likely I’m planning to bookmark your blog post . You definitely have incredible article content. Thanks a bunch for sharing with us your website.

اترك تعليقاً