زمن العوووو

d8a7d984d8b9d988d988d988d988d988d988d988ينشر بالتعاون مع المفكرة الإعلامية
يا حبيبي دلي خاف من العفريت … يطلعلو .. ينزلو.. يؤعدلووو
المهم إنك متخفشي من العفريت .. يطلعلك .. ينزلك .. يؤعدلك

بهذه الكلمات لأغنية” العو” يتحفنا الفنان المصري “دياب” شبيه ريكي مارتن الغفله و قرين عمر دياب الباطنية بمعلقته التي شكشكتها أنامل شاعر الصعاليك و أمير الحرف و النقطه المخرج السينمائي و الفديو كليبي العالمي وريث الفن الموزون على الوحده و نص “نصر محروس”.
هذه الأغنية و أخواتها أصبحت لدى الكثيرين تشكل الواجه الحقيقة لما وصلنا إليه في الإعلام العربي من إسفاف و خروج عن الأخلاق و الإنسانية المحترمة و دليل واضح للإنبطاح القاسي لدرجة السادية لأوجه الفن و الإعلام الغربي و الذي أصبح يتجمل بمساحيق صنعتها مقومات و إمكانيات و خلفيات فنانات من أمثال “ريهانا” و “بيونسي نولز” حتى أصبح الفن و الإعلام العربي بدلا من التسابق نحو السبق و المهنية يتجه نحو التفاخر و الإهتمام بمواهب هيفاء وهبي و بإبداعات ” مريام فارس” و الإعلام العربي بجميلة الجميلات فرفورة العربية التي إنتقلت للعالمية هذا الإسبوع، و بعيون من غيرت إسمها الأخير و بقي إسمها الأول إيمان.
طالما كنت و لازلت ضد الإتهامات الغير مبنية على أسس و المنبعثه فقط من قناعات فردية و نفسية و القائله بأن الإعلام الحديث يهدف إلى تشويه عقلية الأجيال و يعمل على إبعاد المجتمع من أخلاقياته و ثوابته التي تدعوا للمثل و الأخلاق الحميدة، و لا زلت أعتقد بأن الإعلام بشكل عام يقوم على مجموعة من المهنيين الذين يعملون على الإرتقاء بالفهم و بالمنتج الإعلامي من أجل أن يؤدي دوره الحقيقي في المجتمع من كشف الحقائق و إعلام الناس و إخبارهم إضافة لمراقبة و محاسبة المتجاوزين و الترويج لكل ما من شأنه تنمية المجتمع سياسيا و فكريا و ثقافيا و إجتماعيا.
أتذكر الهجمات التي وجهت لعدد من الفنانين خلال السنوات العشرين الماضية و الذين إتهموا إما بإفساد الذوق الفني العام أو بتشويه اللغه العربية من خلال إدخالهم لكلمات محكية ليس في مكنونها أي موسيقى أو روح، و ما لحق ذلك من تمرد فني لجيل من الفنانين أصبحوا اليوم رواد للموسيقى و الفن العربي المحترم من أمثال راشد الماجد و عمر دياب و نجوى كرم.
و كما قلت سابقا فإن الإعلام العربي بشكل عام لديه إيجابيات كثيرة و ساهم بشقيه الرسمي و الخاص في إعادة صياغة علاقة المواطن بالحكومات و علاقة المجتمع بمكوناته و تناقضاته، و لازال يلعب هذا الإعلام العربي الهجين دور الوسيط بين الفكر التقدمي و دور التابع لمتطلبات أرباب المال التجاري و السياسي.
أغنية “العو” و التي أعتقد بأن الأغلبية تتفق بأنها تجاوز للذوق العام و تمرد على كل المثل و الأخلاق التي تم تربيتنا عليها و خروج غير مبرر عن حدود الفن المقبول بحيث يمكننا القول و بكل تجرد بأنه عمل لا يمكن وصفه إلا بأنه يهدف مع سبق الإصرار و الترصد لتشويه النفوس و التغرير بالعقول و تصوير الفُجر بأنه مقبول و من أساسيا التقدم و الحضارة.
أخاف حقيقة على إعلام المستقبل بكل أوجهه الفنية و الإجتماعية و السياسية، حيث أن التجارب أثبت لنا بأن تكرار الأمر يؤدي مع الوقت لأن يصبح مقبولا و ربما كذلك يصبح مطلوبا، فما قامت به قناة الجزيرة خلال السنوات الخمسة عشر الماضية من إستمرار نقد الحكومات و توجيه الإتهامات و كشف الأسرار بصرف النظر عن أجندات تلك القناة الخاصة إلا أنه جعلت من نقد الحكومات أمر مقبولا في العالم العربي بل ربما في بعضها أمر تشجعه الطبقة الحاكمة لكي ترد على الجزيرة برسائلها الإعلامية التي يفهمها المخططون الإعلاميون أكثر من غيرهم، و عليه فإن “العو” و شلة حسبالله الغفلة قد تكون في القادم من الأيام عنوانا لحضارة عربية وصلت أخيرا لمستوى من الإنفتاح لتضعنا بعد طول إنتظار في مصاف الدول المتقدمة إنبطاحيا خلف العووووو الكبير و الذي كان و لا زال “يخيف الجميع” و “يطلع للجميع” و “يؤعد للجميع”.


أرسلها عبر الفيس بوك
انشرها عبر تويتر

عزيزي زائر المدونة أشكرك على تلطفك بالمحافظة على النقاش الهادئ و المتزن و الهادف للإستفادة و الإفادة. تحياتي ... ياسر

11 responses to “زمن العوووو”

  1. safar

    صباح الخير أستاذ ياسر .
    أما كلمات الأغنية ‘ تحفه 🙂 ‘ .!

    مشكلة هذا النهج الإعلامي أنه بدأ كـ مسكوت عنه , ثم محارب , ثم مقبول بالغصب , ثم أمر طبيعي , ثم إعلام الجيل الجديد , ثم منافس للإعلام والنهج الإعلامي المعروف , ثم أصبح المتسيد والوحيد والذي يجذب رؤوس الأموال .!

    أعتقد أن سبب المشكلة دخول المال بكثرة من طرفين الطرف الأول مستثمر يبحث عن المادة ولايهمه شي آخر غيرها, لذلك يجد في الإثارة والنساء مادة دسمة لإعلامه الجديد .!
    اما الطرف اﻵخر ايضا مستثمر لكن لايملك الشجاعه في الطرح او أنه مقيد ومكبل ولايستطيع طرح مادة إعلامية قيمة فتجه مجبراً الى هذا الإعلام ‘ وهم قله طبعاً ‘ .

    اما المتلقي والمشاهد أنا لا أحمله أي شي من هذا التردي الإعلامي حتى لو أصبح متابع بشغف ويطلب المزيد .!

    أكبر صراع لهذا الإعلام تجده في مصر بين العقول الكبيرة التي ترفض كل رواد وأفكار هذا الإعلام , وبين أصحاب المال الباحثين عن المزيد من ‘ الجنيهات ‘ .!
    المال يصنع إعلام قوي ومحترم اذا كان تحت إدارة من يتقن ويحترم الإعلام والعقول ويستثمر في العقل اولاً .

    رغم ذالك أنا متفائل جداً , بتصحيح مسار ونهج هذا الإعلام في وجود قنوات مثل الجزيرة ونهجها , ونقلها لعدوى بعض من برامجها للقنوات اﻵخرى , الجزيرة مثال على المهنية الإحترافيه حتى لو وصفت بأشياء أخرى .

    اعتذر عن الإطالة ^J^
    مع كل الود : )

  2. brahim!

    أتمنى ما أجدك هنا تتمناه !

    عموماً الطاولة تدور تدور ..
    وخصيمك يقول ما بنهاية [ قالوا إيه علينا ؟ ] ! 🙁

    وفقنا الله لما يحب ويرضى !

  3. طالب اعلام

    هنا عندما يكون هم المنتج الربح المالي بغض النظر عن المهنية وقد سبق قالتها نفس القناة بالعربي الفصيح في احدى الاعلانات الجملة المعروفة ((دلوئتي فهمتني يا وديع))

    ولكن هل تتفق معي يادكتور ان حتى الذوق لدى الجمهور اصبح سئ ايضا وان هم سبب نجاح هذه الفئة …؟

  4. رش رش

    أخي الدكتور ياسر،

    بكل أمانة لم أسمع الأغنية من قبل …
    صحيح إن الوضع مزري في إعلامنا، و لكن الفيديو و العو عو أفضل من كثير من اللي نشاهده في قنوات شلة حسبالله … ما أقول الا علينا السلام اذا الغالبية من الجماهير هذي ..

    تحياتي لك و لقلملك الرائع

  5. مريم النقيب

    هذا زمن القفزات التي لا تخطأ أبداً!

    الإهتمام بالقشرة هو النجاح بعصرنا الحالي

  6. لولو

    مرحبا أخ ياسر..
    في أشياء كثيرة في إعلامنا العربي، أنا موفاهمة ايش الهدف الرئيسي منهاوايش المغزى سواء من الفكرة المحتوى المضمون الإخراج التصوير وووو.
    خاصة كبرنامج على الطريق الى أمريكا ايش الهدف ماأدري ليهmbc ماأدري ليه في وحدةلبنانية متجنسة سعودي ماأدري الدعاية الضخمة ماأدري؟؟ ليش ازدهرت فجأة أعمال الدبلجة الهندي صار خليجي والامريكي سار سوري ):،قلنا التركي سار سوري معليش القرب الجغرافي يلعب دور، حلوة الترجمة المكتوبة على الأقل نتعلم لغات أجنبية؟؟؟؟؟؟؟!!!!! اذا عندك اجابة ياخي من منظورك كاعلامي تكفى جاوب.وشكرا

  7. SONNET

    شكرا أستاذ على هذه التدوينة الممتازة
    اسمح لس بمشاركتها على تويتر و فيسبوك

  8. Tweets that mention زمن العوووو -- Topsy.com

    […] This post was mentioned on Twitter by Dr Sonnet. Dr Sonnet said: زمن العووووو http://alghaslan.me/zaman-alaw […]

  9. هند العتيبي

    انني لااستغرب وبشده ضهور مثل هالاغاني بها لوقت اللذي يعج اوتعج فيه الازمات الاقتصاديه ..؟!لان الكل يابابه يبغئ يسوق لنفسو ولايشتهرلو علئ حساب اغنيه تااافه ..؟؟والعواكبردليل علئ كلامي وكلام ااي انسان وااعي ومثقف ..!! فانا وبراايي ااعتقد ان اغنيه العولهامقصد والله اعلم اانه يحث ع الحنس ..!! لان اللكليب واضح وضوح الشمس ..؟1 لكن ااين الرقااابه .. وتحديدن الرقابه المصريه ,, لكن كلويكسربعضه من رقابه ومسوولين وفنانين هابطين .. لكن ياترئ مااذااسيقدم لنا من جديدهاذااالفااااايرووس ..؟!

  10. sweet nona

    السلام عليكم بصراحه انا اول مره اسمع باسمك لاني شفت فيديو باليوتيوب بعدين تفرجت على ثاني وثالث جاني فضول بحثت عنك وصرت اقرا عجبني كلامك مقنع وفي الصميم اولا هذي الاغنيه ماتطلع الا بقناه ميلودي اللي هي معروفه بس تطلع فنانين اغنيه وحده واذا صارت الفنانه حلوه اغنيتين وثالث حسب الحلاه ومناظر بس يعني اذا بتحط على ميلودي لاتسمع بس تفرج لان كلماتهم قمه السخافه واي كلام هذا اذا كان في كلام جمله مفيده.. بس الشكل والرقص والايحائات هنا تطلع الابداعات يحطون كل جهدهم

  11. Gregory Despain

    I simply want to mention I am just newbie to weblog and certainly liked your blog. More than likely I’m planning to bookmark your blog . You amazingly come with beneficial posts. Bless you for sharing your webpage.

اترك تعليقاً